البنزويل بيروكسايد: التأثيرات والاستخدامات والآثار الجانبية

كيف يعمل بيروكسيد البنزويل

البنزويل بيروكسايد هو ما يسمى بيروكسيد محب للدهون (قابل للذوبان في الدهون). بسبب قابليته للذوبان في الدهون، يتم امتصاص العنصر النشط بسهولة في الجلد، حيث يطلق جذور الأكسجين التفاعلية. هذه تعطي تأثيرات مضادة للميكروبات، ومضادة للالتهابات، ومزيل للرؤوس السوداء (إذابة الرؤوس السوداء) ومزيل للقرنية (تقشير).

يمكن أن يؤدي الاستعداد لذلك إلى زيادة تكوين الرؤوس السوداء (الرؤوس السوداء)، خاصة أثناء فترة البلوغ. بسبب التقلبات الهرمونية، يصبح الجلد حساسًا بشكل خاص لبعض الهرمونات الجنسية.

وهذا يؤدي إلى زيادة إنتاج الزهم والعرق، مما يسد المسام. يؤدي الاستعمار بالبكتيريا والعمليات الالتهابية الخفيفة إلى تكوين بثرات وحطاطات، والتي يجب معالجتها بالأدوية لمنع التندب لاحقًا.

يتحلل البنزويل بيروكسايد بسرعة إلى أكسجين بعد وضعه على الجلد. إن زيادة كمية الأكسجين في الطبقات العليا من الجلد تضمن تقليل عدد البكتيريا عن طريق تعطيل عملية التمثيل الغذائي البكتيري.

في البداية، غالبًا ما يكون هناك رد فعل التهابي متفاقم (ما يسمى بـ "ازدهار" حب الشباب). ومع ذلك، يتبع ذلك ما يسمى "تحلل الكوميد" - حيث تنفصل الرؤوس السوداء عن الجلد ويتحسن لون البشرة بشكل ملحوظ.

عند تطبيقه على الجلد، لا يتم امتصاص العنصر النشط عمليا في الدم، حيث يتم تحويله على الفور إلى أكسجين تحت تأثير الضوء.

متى يتم استخدام البنزويل بيروكسايد؟

يستخدم البنزويل بيروكسايد لأنواع مختلفة من حب الشباب. بتركيزات أقل، يتم استخدام منتجات بيروكسيد البنزويل على الوجه، بتركيزات أعلى على الظهر والصدر.

كيف يتم استخدام بيروكسيد البنزويل

عادةً ما يتم تطبيق البنزويل بيروكسايد على المناطق المصابة من الجلد مرة أو مرتين يوميًا على شكل كريمات أو مواد هلامية أو مراهم. تختلف مدة التطبيق من بضعة أسابيع إلى أشهر. يمكن تعديل تركيز المادة الفعالة في المراهم اعتمادًا على التحمل والفعالية. التركيزات التي تتراوح بين ثلاثة وعشرة بالمائة شائعة.

غالبًا ما يتم دمج البنزويل بيروكسايد مع مكونات نشطة أخرى. مزيج مفيد، على سبيل المثال، مع عوامل ضد الأمراض الفطرية، والتي يمكن أن تحدث بالتوازي مع الاستعمار البكتيري.

ما هي الآثار الجانبية للبنزويل بيروكسايد؟

أثناء التطبيق، يجب أن تؤخذ في الاعتبار حساسية الجلد المتزايدة للأشعة فوق البنفسجية (مثل ضوء الشمس).

ما الذي يجب مراعاته عند استخدام البنزويل بيروكسايد؟

لا ينبغي استخدام أي عوامل مهيجة أخرى على الجلد أثناء العلاج باستخدام البنزويل بيروكسايد. ويوصي الخبراء أيضًا بتجنب حمامات الشمس الواسعة.

موانع الاستعمال

يجب عدم وضع كريم أو مرهم البنزويل بيروكسايد وما إلى ذلك على الأغشية المخاطية أو الجروح المفتوحة أو العين. إذا لامست هذه المناطق المادة الفعالة عن طريق الخطأ، فيجب شطفها فورًا بكمية كبيرة من الماء.

طرق تواصل متعددة

لا توجد تفاعلات معروفة مع الأدوية الأخرى.

شرط العمر أو السن

يظهر حب الشباب في أقرب وقت مع بداية سن البلوغ. ولذلك فإن العديد من المستحضرات التي تحتوي على البنزويل بيروكسايد تمت الموافقة على استخدامها من سن الثانية عشرة.

الحمل والرضاعة الطبيعية

لا توجد مخاوف تتعلق بالسلامة فيما يتعلق بآثار بيروكسيد البنزويل المطبق محليًا على الجنين. نظرًا لنقص البيانات، سيقوم الطبيب دائمًا بمقارنة فوائد العلاج مع المخاطر المحتملة قبل استخدام الدواء مع البنزويل بيروكسايد أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية.

كيفية الحصول على الدواء مع البنزويل بيروكسايد

منذ متى كان البنزويل بيروكسايد معروفًا؟

يُعرف البنزويل بيروكسايد كعلاج لحب الشباب لفترة طويلة نسبيًا. كمنتج تحويلي لحمض البنزويك، تم اكتشاف تأثيره المطهر في وقت مبكر.

حقائق أخرى مثيرة للاهتمام حول البنزويل بيروكسايد

عند استخدام بيروكسيد البنزويل، يجب تجنب ملامسة الملابس الملونة لأن المادة الفعالة يمكن أن تبيضها. يمكن أن يكون للبنزويل بيروكسايد أيضًا تأثير تبييض مماثل على الشعر الداكن.

بالإضافة إلى العلاج باستخدام بيروكسيد البنزويل، يجب علاج حب الشباب بالعناية المناسبة للبشرة. من المرغوب فيه جفاف الجلد أثناء العلاج ولا ينبغي تعويضه بالمراهم أو الكريمات الدهنية.

الكريمات التي تحتوي على نسبة عالية من الماء مناسبة للعناية بالبشرة. يجب أن يتم التطهير بالماء والصابون المعتدل. ومن الأفضل أيضًا استخدام مقويات خاصة للوجه تعمل على إزالة بقايا الجير التي يمكن أن تتراكم على الجلد مثل الحجاب.