حرقة العين: الأسباب والعلاج

لمحة موجزة

  • حرق العين - السبب: تهيج العينين (على سبيل المثال، بسبب الجفاف، أو العمل على الشاشة، أو خلل في الرؤية، أو المساعدات البصرية التي تم ضبطها بشكل خاطئ، أو وجود جسم غريب في العين (مثل الغبار، أو رذاذ مادة التنظيف)، أو الالتهابات، أو رد الفعل التحسسي، أو بعض الأدوية (مثل قطرات العين)، أمراض مختلفة (مثل متلازمة سجوجرن والسكري والروماتيزم)
  • حرق العين - ماذا تفعل؟ اعتمادًا على السبب، يكون العلاج الطبي ضروريًا (مثل الأدوية، وإزالة الأجسام الغريبة، وشطف العين، وتصحيح المساعدات البصرية). في بعض الأحيان يمكنك أيضًا القيام بشيء ما بنفسك (مثل تمارين الاسترخاء للعيون المجهدة، والإسعافات الأولية للأجسام الغريبة في العين، والعلاجات المنزلية).

حرقة العين: السبب

حرقان العيون من الأعراض الشائعة. في الغالب يكون هناك اضطراب في الغشاء المسيل للدموع الواقي في العين:

يمكن أن يؤثر حرقان العين على عين واحدة فقط أو كلتا العينين في نفس الوقت.

عادة ما يكون حرق العين غير ضار ويختفي من تلقاء نفسه بعد مرور بعض الوقت. ومع ذلك، في بعض الأحيان يكون سببه مرض أكثر أو أقل خطورة أو إصابة في العين. فيما يلي نظرة عامة على الأسباب التي قد تؤدي إلى حرق العين:

  • إرهاق العينين (على سبيل المثال، بسبب استخدام أدوات مساعدة بصرية بشكل غير صحيح، أو العمل لفترة طويلة على الكمبيوتر).
  • (لفترة طويلة) ارتداء العدسات اللاصقة
  • حساسية
  • التهاب الملتحمة (التهاب الملتحمة)
  • التهاب الأنسجة بين الصلبة والملتحمة (التهاب الظهارة)
  • التهاب حافة الجفن (التهاب الجفن)
  • التهاب القرنية (التهاب القرنية)
  • التهاب الصلبة في العين (التهاب الصلبة)
  • متلازمة سجوجرن (متلازمة سيكا)
  • داء السكري
  • أمراض الروماتيزم
  • إصابات سطح العين
  • بعض الأدوية (مثل قطرات العين أو المراهم)

حرقة في العين بعد قطرات العين

إذا كنت تستخدم مستحضرًا يسبب هذه الشكاوى، فيجب عليك التحدث مع طبيبك حول هذا الموضوع. إذا لزم الأمر، يمكنه وصف دواء مختلف أو تعديل الجرعة.

لا تتوقف أبدًا عن تناول الأدوية الموصوفة طبيًا دون استشارة طبيبك.

الأعراض المصاحبة

  • سقي العينين
  • حكة في العيون
  • عيون جافة
  • عيون حمراء
  • أعين متورمة
  • الشعور بالضغط على مقلة العين
  • إحساس جسم غريب في العين
  • إفرازات من العين (قيح، دم)
  • انسداد العيون (خاصة في الصباح)

حرقان العيون: متى يجب زيارة الطبيب؟

إذا استمرت حرقة العين لفترة طويلة من الزمن، يجب عليك مراجعة طبيب العيون. زيارة الطبيب ضرورية أيضًا في حالة ظهور هذه الأعراض المصاحبة أيضًا:

  • ألم في العين
  • عيون حمراء
  • إفراز (قيح ، دم)
  • حمى

يعد حرق العين الشديد للغاية، خاصة بعد ملامسة المواد الكيميائية، حالة طبية طارئة يمكن أن تؤدي إلى العمى في أسوأ الحالات. يجب عليك الاتصال بالرقم 911 أو الذهاب إلى المستشفى على الفور!

حرقان العيون: الفحص والتشخيص

من أجل البدء بالعلاج المناسب، يجب على الطبيب المعالج أولاً تحديد سبب حرقان العيون.

تاريخ طبى

  • منذ متى وعيناك تحترق؟
  • هل تحترق عين واحدة فقط أم تتأثر كلتا العينين؟
  • هل تحترق عيناك بشكل دائم أم في حالات معينة فقط؟
  • هل استخدمت أدوية مثل قطرات العين؟
  • هل تعمل غالبًا على الكمبيوتر؟
  • هل دخلت أجسام غريبة مثل الغبار أو الدخان أو المواد الكيميائية أو غيرها من المواد المهيجة إلى عينيك؟
  • هل لديك أي حساسية معروفة؟

الامتحانات

كما أنه يتحقق من حجم بؤبؤ العين، ورد فعل العينين للضوء الساقط، وحركات العين.

تشمل طرق الفحص الأخرى التي يمكن أن تساعد في توضيح سبب حرقة العين ما يلي:

  • اختبار العين (لاستبعاد إجهاد العين).
  • فحص المصباح الشقي (لإلقاء نظرة فاحصة على أجزاء مختلفة من العين)
  • فحص السائل المسيل للدموع
  • اختبار الحساسية
  • مسحة العين (للكشف عن البكتيريا أو الفطريات أو الفيروسات المحتملة)

حرقة العيون: العلاج

في بعض الأحيان تكون قطرات العين التي تخفف الأعراض تمامًا – حرقة العين – كافية لإزالة الانزعاج. على سبيل المثال، إذا كان العمل المتكرر أمام الشاشات هو المسؤول عن حرقة العيون، فيمكن لقطرات العين أن تهدئ العيون المتهيجة وتبقيها رطبة.

إذا كانت العدوى البكتيرية هي سبب حرقة العين، فإن قطرات المضادات الحيوية للعين ستساعد. في حالة وجود عدوى فيروسية في العين، على سبيل المثال بفيروسات الهربس (الهربس العيني)، سيصف الطبيب مضادات الفيروسات مثل أسيكلوفير. العوامل تمنع المزيد من تكاثر الفيروسات.

إذا كان هناك مرض كامن مثل مرض السكري هو سبب حرقة العين، فيجب علاجه وفقًا لذلك. ثم تهدأ العيون المحترقة في كثير من الأحيان.

حرق العيون: ما يمكنك القيام به بنفسك

إذا كانت عيناك تحترقان بسبب النظر إلى الشاشة لفترة طويلة، فإن تمارين الاسترخاء للعينين تعتبر نصيحة جيدة. أنها تساعد عضلات العين على الاسترخاء وتحفيز إنتاج السائل المسيل للدموع. وإليكم بعض التمارين كمثال:

  • بين الحين والآخر، قم بتغطية عينيك بيديك واتركها ترتاح هكذا لبضع دقائق.
  • ضع إبهاميك على صدغك وقم بتدليك الحافة العلوية لمحجر العين (من جذر الأنف إلى الخارج) بأصابع السبابة.
  • أثناء العمل على شاشة الكمبيوتر، أغمض عينيك كثيرًا لبضع ثوان. يمكنك أيضًا تجربة كتابة بعض الجمل "أعمى".

إذا كان سبب حرق العين هو السموم أو المواد الكيميائية، فيجب عليك شطف العين فورًا بكمية كبيرة من الماء النظيف. ومن المهم أن تستشيري الطبيب فورًا بعد ذلك، وإذا لزم الأمر، أحضري له المادة الكيميائية ذات الصلة، على سبيل المثال، إذا كانت مادة تنظيف.

إذا دخل الجير المسبب للتآكل إلى عينيك، فيجب ألا تشطفهما تحت أي ظرف من الظروف! وهذا من شأنه أن يؤدي إلى تفاقم الحرق.

حرق العيون: العلاجات المنزلية

لا تضع أبدًا كمادات باردة أو كمادات باردة مباشرة على الجلد الحساس للعينين، بل لفها مسبقًا بقطعة قماش قطنية رقيقة. قم بإزالتها على الفور عندما يصبح البرد غير مريح.

لا تضع أبدًا كمادات باردة أو كمادات باردة مباشرة على الجلد الحساس للعينين، بل لفها مسبقًا بقطعة قماش قطنية رقيقة. قم بإزالتها على الفور عندما يصبح البرد غير مريح.