كستناء الحصان لعلاج القصور الوريدي

كيف يعمل كستناء الحصان؟

تُستخدم البذور المجففة لكستناء الحصان والمستخلصات المصنوعة منها طبيًا. العنصر النشط الرئيسي هو β-escin، ولكنه يحتوي أيضًا على مركبات الفلافونويد والزيوت الدهنية والنشا.

ما هو استخدام كستناء الحصان؟

بفضل آليات العمل هذه، تم الاعتراف طبيًا بمستخلصات موحدة من بذور كستناء الحصان لعلاج القصور الوريدي المزمن (CVI). وهذا يسبب أعراض مثل

  • تورم في الساقين
  • توسع الأوردة
  • أرجل ثقيلة ومؤلمة ومتعبة
  • حكة وضيق في العجول
  • تشنجات الساق ليلا

وبالإضافة إلى ذلك، يستخدم لحاء كستناء الحصان تقليديا كعلاج:

  • داخليا لعلاج الشكاوى الناجمة عن اضطرابات الدورة الدموية الوريدية مثل الشعور بالثقل في الساقين
  • خارجياً ضد حرقان وحكة البواسير

العلاجات المنزلية القائمة على النباتات الطبية لها حدودها. إذا استمر شعورك بعدم الراحة لفترة طويلة من الزمن، ولم يتحسن أو حتى ازداد سوءًا على الرغم من العلاج، فيجب عليك دائمًا استشارة الطبيب.

عند تناوله داخليًا، قد تسبب المستحضرات التي تحتوي على كستناء الحصان حكة وغثيانًا وشكاوى في المعدة في بعض الحالات. في مثل هذه الحالات، يجب التبديل إلى المستحضرات ذات الإطلاق المتأخر للمادة الفعالة (المستحضرات المتخلفة).

تحدث الحكة أحيانًا مع التطبيق الخارجي.

كيف يتم استخدام كستناء الحصان؟

لمعرفة الجرعة واستخدام المستحضرات، يرجى قراءة النشرة الداخلية الخاصة بها واستشارة الطبيب أو الصيدلي.

يجب أن تكون مدة علاج القصور الوريدي المزمن ثلاثة أشهر على الأقل.

ما يجب أن تضعه في الاعتبار عند استخدام كستناء الحصان

يجب أن يتم تطبيق مستحضرات كستناء الحصان للاستخدام الخارجي فقط على الجلد السليم. وهذا ينطبق بشكل خاص على المراهم والمستحلبات والكريمات.

ملحوظة: البذور والأوراق والأزهار ولحاء كستناء الحصان غير المعالجة تحتوي على مادة الإسكولين السامة. من بين أمور أخرى، فإنه يمكن أن يزيد من خطر النزيف. لذلك، تجنب ذلك!

كيفية الحصول على كستناء الحصان ومنتجاته

تتوفر في الصيدليات مجموعة متنوعة من المنتجات الطبية الجاهزة للاستخدام التي تحتوي على كستناء الحصان، مثل الكبسولات أو الأقراص أو المراهم أو الكريمات، وكذلك القطرات. في بعض الأحيان، تقدم الصيدليات المجهزة جيدًا أيضًا منتجات تحتوي على كستناء الحصان.

حقائق مثيرة للاهتمام حول كستناء الحصان

كستناء الحصان الشائع (Aesculus hippocastanum) عبارة عن شجرة متساقطة الأوراق يصل ارتفاعها إلى 30 مترًا، وتشكل تاج شجرة فخم في الربيع بأوراقها الكبيرة ذات الخمسة إلى السبعة أصابع وتويجات الزهور البيضاء إلى الوردية الواضحة.

يمتد موطن كستناء الحصان من آسيا الوسطى إلى أوروبا الشرقية. اليوم، يمكن العثور على الشجرة مزروعة في جميع أنحاء أوروبا في المتنزهات والطرق والحدائق، بالإضافة إلى نموها بريًا، على سبيل المثال على حواف الغابات.

لقد تم استخدام البذور المطحونة وكذلك المستخلصات المستخرجة من البذور منذ فترة طويلة كمنظف، حيث أن لها تأثيرًا يشبه الصابون. تُستخدم أيضًا بذور كستناء الحصان الكاملة كعلف للخنازير والأغنام وفي تربية الأسماك وتغذية الطرائد.