أنفلونزا الصيف: الأسباب والتشخيص والعلاج

انفلونزا الصيف: الوصف

تشبه أنفلونزا الصيف نزلات البرد وتسببها فيروسات كوكساكي. تنتشر مسببات الأمراض في جميع أنحاء العالم ويمكن أن تسبب أيضًا أمراضًا أخرى (مثل مرض اليد والقدم والفم والتهاب اللوزتين).

أنفلونزا الصيف: العدوى

تتكاثر مسببات الأمراض في الأمعاء وتفرز في البراز. وعلى عكس مسببات الأمراض لمعظم نزلات البرد والأنفلونزا، فإنها غالبًا ما تنتقل عن طريق عدوى اللطاخة: مع سوء النظافة، تنتقل الفيروسات المفرزة بشكل مباشر أو غير مباشر (على سبيل المثال، مقابض الأبواب) إلى الآخرين.

في حالات نادرة، يصاب الأشخاص بالعدوى عن طريق استنشاق قطرات من الإفراز تحتوي على الفيروس، والتي ينبعثها الأشخاص المصابون عند السعال أو العطس أو التحدث (عدوى القطيرات).

بعد الإصابة، يستغرق ظهور أنفلونزا الصيف من سبعة إلى 14 يومًا (فترة الحضانة).

انفلونزا الصيف: الأعراض

ويحدث المرض بشكل رئيسي خلال الأشهر الأكثر دفئا من السنة، وخاصة في فصل الصيف. ومع ذلك، ليس من الضروري أن تظهر أعراض "الأنفلونزا" مع كل عدوى. حتى الأشخاص الذين يبدون بصحة جيدة من الخارج يمكن أن يحملوا الفيروس ويفرزوه لعدة أسابيع (عدوى بدون أعراض).

ومع ذلك، في الأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي (على سبيل المثال، بسبب علاج السرطان) وفي الأطفال حديثي الولادة، يمكن أن تكون أنفلونزا الصيف مصحوبة بمضاعفات. ويخشى بشكل خاص التهاب السحايا والتهاب صمامات القلب. هذه الصور السريرية ليست مميتة في كثير من الأحيان.

انفلونزا الصيف عند الاطفال

الشباب هم أكثر عرضة للإصابة بأنفلونزا الصيف من البالغين. أما عند الأطفال، فإن المرض عادة ما يكون غير ضار. يمكن أن تنتقل الفيروسات بسرعة في رياض الأطفال ومراكز الرعاية النهارية، حيث غالبًا ما تكون نظافة اليدين سيئة ويحب الصغار وضع أشياء في أفواههم قد تكون ملوثة بمسببات الأمراض.

أنفلونزا الصيف: ماذا تفعل؟

تعتبر أنفلونزا الصيف مرضًا غير ضار في معظم الحالات. يجب على المصابين أن يأخذوا الأمور على عاتقهم جسديًا وأن يشربوا كمية كافية من السوائل. كمادات العجل، وإذا لزم الأمر، فإن استخدام الباراسيتامول يمكن أن يقلل من الحمى. وينبغي أن تهدأ الأعراض بعد ثلاثة أيام، وإلا فإنه من المستحسن زيارة الطبيب. يمكن الكشف عن الإصابة بالفيروسات المعوية من خلال إظهار مسببات الأمراض في عينة البراز أو مسحة الحلق.

الوقاية من انفلونزا الصيف

تنتقل فيروسات الأنفلونزا الصيفية في المقام الأول في ظروف النظافة السيئة. وبالتالي فإن نظافة اليدين الجيدة لها تأثير وقائي: اغسل يديك بالصابون بعد كل استخدام للمرحاض.

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام في الهواء الطلق واتباع نظام غذائي صحي ومتوازن (الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة) يمكن أن يقوي جهاز المناعة ضد العدوى بمسببات أنفلونزا الصيف (وغيرها من مسببات الأمراض).